رئيس مجلس الادارة
رئيس التحرير

بداية مخيبة للشياطين الحمر في الأولد ترافورد

بداية مخيبة للشياطين الحمر في الأولد ترافورد

متابعة: فيصل العقيلي

نجح لاعب فريق سوانزي سيتي جيلفي سيجواردسون بمنح فريقه الفوز الأول في افتتاحية الدوري الإنجليزي “البريمر ليغ” بإحرازه هدف التقدم في مرمى ديفيد دي خي حارس نادي مانشيستر يونايتد الانجليزي قبل نهاية اللقاء الذي جمع الفريقين على ملعب الاولد ترافورد في مدينة مانشيستر ب18 دقيقة، لينتهي اللقاء بتقدم سوانزي سيتي على مضيفه مانشيستر يونايتد بهدفين مقابل هدف.

وتعد خسارة اليونايتد على ملعبه في افتتاحية البريمير ليغ أمام ضيفه سوانزي مفاجأة كبيرة، كما تعد من أسوأ البدايات لكبير مدينة مانشيستر عبر تاريخه.

بدأ نادي مانشيستر يونايتد لقاء اليوم وكل التطلعات والآمال لدى محبيه ببداية قوية تمحي آهات الموسم الماضي مع المدرب المقال ديفيد مويس، ولكن المدرب الهولندي لويس فان غال فشل في أول اختباراته مع الفريق من المباراة الافتتاحية بمعقل اليونايتيد.

و دخل لويس فان غال لقاء اليوم محاولاً تطبيق الفكر الذي لطالما عرف عن المدرسة التدريبية للهولنديين، إلا أنه وسرعان ماوجد فريقه متأخراً بعد تسديدة قوية من كي سونغ يونغ لاعب سوانزي سكنت شباك الإسباني ديفيد دي خيا معلنة عن هدف التقدم للفريق الضيف في الدقيقة ال28 من عمر الشوط الأول الذي انتهى بتقدم الضيوف بهدف دون رد.

مع بداية الشوط الثاني أجرى مدرب مانشيستر يونايتد بعض التغيرات التكتيكية على أمل إدراك التعادل ومن ثم تحقيق النقاط، وكان للهولندي ما أراد حين أعلنت الدقيقة ال53 من عمر المباراة عن هدف التعادل عن طريق واين روني، إلا أن الضيوف لم يهتزوا بهدف التعادل ونجح المهاجم جيلفي سيجواردسون المنتقل حديثاً من صفوف توتنهام سيتي إلى سوانزي من إحراز هدف التقدم لفريقه الجديد في الدقيقة 72 من عمر المباراة، ولم تنجح محاولات فريق فان غال حتى من إدراك التعادل لينتهي اللقاء بخسارة مريرة على عشاق الشياطين الحمر وتعيد لهم ذكرى خيبات الموسم الماضي مع الاسكتلندي ديفيد مويس.

شارك برأيك وأضف تعليق

2020 ©